Thursday, April 24, 2008

خمس أوكار لأمنا الغولة X خمس طيور

الصحفى / أحمد أمين
م / أسامة كامل
د/ محمد عوض
إبراهيم صالح







فى سرية تامة و فى تكتم شديد قامت مباحث ظلم الدولة بالدقهلية بنقل الـ 5 المحبوسين و هم آخر محبوسين برتبة جدع و حاصلين على ختم اخلاء سبيل و الصادر من قلعة (النبل الشجاع) نيابة المنصورة و قامت أمنا الغولة بغارة ليلية فى الساعة الـ 2 ص يوم الأربعاء و نشبت أظافرها فى كبد حقوق الـ5 و التقطتهم من قسم أول و قسم ثانى المنصورة و جمعتهم فى مخالب من صفيح تدعى عربات الترحيل و عشان ما تبعد فريستها عن نور عيون النيابة قامت خفية بتوزيعها على أوكارها المنتشرة معتقدة أن المدينة قد نام أهلها و لكن عيون مصر كانت لهم مفتوحة و إن بدت لأهل السوء معصوبة .. فقامت عيون مصر برصد تحركات أمنا الغولة و كشف أوكارها التى وزعت فرائسها عليها و كانت على النحو التالى الديك الصياح أسامة كامل دفنتة فى وكرها بنبروةعصفور الجنان محمد عوض خبأتة فى وكرها ببلقاسالحمامه البريه إبراهيم توفيق دستة فى وكرها بشربينالنعامة الوديعة إبراهيم صالح أودعتة فى وكرها بدكرنسالصقر الجريح أحمد أمين رمتة فى وكرها بمنية النصرو تلك الفرائس كان قد تم اختطافهم أصلا من الشارع يوم الأحد 6/4 و تم عرضهم على النيابة التى حكمت بشجاعة باخلاء سبيلهم الساعة 9 ص يوم الاثنين 7/4
ولكن عز على الظلم ان يقبل عدلا فكان على امنا الغوله ان تخفى فرائسها عن نور الحقيقه فتذكرت ثلاجاتها الصدئه فى طرة و النطرون و الوادى الجديد و غيرها التى بنتها خصيصا لتجمع فية فرائسها من كل بلاد المحروسة
و فى الصباح يوم السبت الموافق 4/12 عبأت أمنا الغولة فرائسها الخمسة فى علبة صفيح رقم 3200 شرطة لتتجة بهم إلى مجزر كبير يدعى العربينات

1 comment:

Cer said...

هؤلاء هم الأمل وطاقة النور المتفجرة قريبا إن شاء الله